الرئيسية / الرياضة العالمية / الزمالك يفاجئ الترجي بثلاثية ويُتوج بكأس السوبر الافريقي للمرة الرابعة

الزمالك يفاجئ الترجي بثلاثية ويُتوج بكأس السوبر الافريقي للمرة الرابعة

تُوج الزمالك المصري بلقب كأس السوبر الإفريقي للمرة الرابعة في تاريخه بعد الفوز على الترجي التونسي بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد، وذلك ضمن اللقاء الذي جمع الفريقين مساء الجمعة على أرضية ستاد ثاني بن جاسم بنادي الغرافة في الأراضي القطرية.

قدم الزمالك مباراة قوية جداً، وربما هي الأفضل له منذ سنوات، حيث سيطر على مجريات اللقاء تماماً، ووصلت نسبة استحواذه في الشوط الأول الى 65% مقابل 25 للترجي الذي كان المرشح للفوز بالبطولة.

بدأ الزمالك المباراة بأفضل طريقة ممكنة، حيث فاجأ يوسف أوباما الفريق التونسي بتسجيله الهدف الأول عند الدقيقة الثانية، وذلك بعد عرضية من الظهير الأيسر محمد عبدالشافي، وصلت الى أوباما بالمقاس على رأسه والذي أودعها الشباك بكل براعة، حيث فشل حارس الفريق الترجي معز بن شريفية في التعامل مع الكرة.

في الوقت الذي ظن فيه الجميع أن الزمالك سوف يتراجع للخلف بعد الهدف الذي سجله مبكراً، فاجأ الملكي المصري الجميع باستمرار الهجوم وتكثيف الهجمات بغية تسجيل الهدف الثاني، حيث كان قريب جداً في أكثر من مناسبة عن طريق مصطفى محمد المتألق في هذه المباراة، ولكن كراته دائما كانت تمر فوق العارضة، أو تجد الحارس بن شريفية.

استمرت سيطرة الزمالك حتى نهاية الشوط الأول الذي أشّر على تقدم أبناء ميت عقبة بهدف ابن النادي يوسف إبراهيم أوباما، الذي قدم مباراة مثالية.

في الشوط الثاني ضغط فريق الترجي لتسجيل هدف التعديل، حيث بدأت الفرص عند الدقيقة 48 عندما تحصل الفريق التونسي على ركلة جزاء بعد لمسة يد على محمود حمدي “الونش”، نفذها عبد الرؤوف بن غيث ونجح في ترجمتها الى هدف التعديل بعد تسديدة على يسار الحارس محمد ابو جبل.

وعند الدقيقة 57 مرر كوامي بونسو تمريرة بالخطأ في وسط الملعب وصلت الى المغربي أشرف بن شرقي الذي انطلق بها وراوغ وسدد كرة ارضية زاحفة على يسار بن شريفية معلناً عن الهدف الثاني الذي جاء بطريقة أكثر من رائعة من المغربي الذي نال لقب رجل المباراة.

عاد مصطفى محمد الترجي بتسديدة عند الدقيقة 63، لكنها جاءت ضعيفة بين أحضان بن شريفية، وعند الدقيقة 70 سدد اوباما كرة قوية لكن الحارس واصل تألقه وصدها بكل براعة وتحولت الى ركنية.

سجل الترجي هدف التعديل، لكن الحكم الغى الحكم بداعي الدفع على محمود حمدي الونش، لتستمر المباراة بتقدم الزمالك.

الدقيقة 90 من زمن اللقاء شهدت قتل المباراة نهائياً، بتسجيل المغربي أشرف بن شرق الهدف الثاني له والثالث القاتل للزمالك، بعدما انطلق عبد الله جمعة وأرسل كرة عرضية أرضية وصلت الى فرجاني ساسي الذي بدوره حولها من لمسة واحدة الى بن شرق الذي وجد نفسه أمام المرمى ووضعها من فوق الحارس بطريقة مميزة.

انتهى اللقاء مؤشرا على فوز الزمالك بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد، محرزاً بذلك اللقب الرابع له في تاريخ مسابقة كأس السوبر الافريقي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *